جارِ التحميل

سلسلة قيمة الاسماك


فرص و أسواق


لا توجد أي فرص أو أسواق حالياً لهذة السلسلة

وصف السلسلة

تتألف سلسلة القيمة للأسماك المستزرعة في مصر من ثلاث مجموعات للأطراف المعنية صاحبة المصلحة قبل أن تصل الأسماك إلى المستهلك، وتكاد لا توجد أي صادرات من الأسماك المستزرعة وبالتالي فإنها سلاسل قيمة قصيرة وبسيطة بالمقارنة بسلاسل القيمة للأسماك المستزرعة في بعض البلدان الأخرى. وينطبق هذا بشكل خاص نظرًا لعدم وجود تصنيع للأسماك المستزرعة، فمثلا تباع الأسماك بشكل إما (حية، طازجة بثلج، طازجة بدون ثلج). لا توجد قيمة مضافة سواء من خلال التجهيز الأولى إلى شرائح أو إلى منتجات ثانوية أخرى مجهزة


من خلال تتبع السلسلة تباع القراميط حية بينما تباع الأنواع الأخرى (البلطي، البوري، المبروك) عادة طازجة بالثلج (في أشهر الصيف أو إذا تم إجراء البيع بعيدًا عن المزارع) أو طازجة بدون ثلج (في أشهر الشتاء و/أو إذا تم البيع بالقرب من المزارع).


  • غالبية الإنتاج من البلطى بدون تجهيز عدا الثلج متزايد وهذا هو الحال بصفة خاصة للبلطي الذي يتم إنتاجه في محافظة كفر الشيخ والبحيرة، أما في محافظة مثل الفيوم يباع البلطى حي وينقله التجار عن طريق التنكات / البراميل مملوءة بالماء ومزودة بالأكسجين إلى تجار الجملة والتجزئة.
  • قصر الوقت الذي تستغرقه الأسماك في التدفق خلال سلسلة القيمة ما بين فترة الحصاد والاستهلاك النهائي من قبل المستهلك وهذا بدوره يقلل الخسائر ما بعد الحصاد التي يشهدها قطاع الاستزراع السمكي والتي هي على النقيض مع سلاسل القيمة للمصايد الطبيعية حيث خسائر ما بعد الحصاد ملاحظة وكبيرة.
  • تنحصر الاختلافات بين الإنتاج والمبيعات في استهلاك العمال لبعض الأسماك في المزارع السمكية وعائلاتهم بدلاً من تلفها.
  • يتم تنسيق عملية جمع الأسماك في بعض الأحيان من خلال تجار الأسماك/تجار الجملة (والذين في الغالب يحضرون موسم الحصاد باعتبارهم موردي خدمات في غالبية الأمر مما يشكل تداخل في سلسلة القيمة) حتى لا يكون هناك أي هدر في المنتج وكذلك التحكم والسيطرة على الأسعار.
  • عدم الكفاية والنقص العام في معدات التخزين للتبريد/التجميد وأيضًا الخدمات ضروري لجمع وبيع الأسماك بسرعة وتخفيض الأسعار من جانب البائعين لضمان بيع المنتج ولو بسعر منخفض بدلاً من ألا تُباع على الإطلاق.
  • تتم عمليات الحصاد عادة بين سبتمبر وديسمبر ومن خلال المقابلات التي أجريناها حقيقة قيام المزارعين بإتباع مجموعة من الاستراتيجيات في الحصاد، مثل الحصاد الجزئي، والحصاد خلال فصل الشتاء أو المبكر من العام، ومحاولات الحصاد خلال أشهر الصيف عند انخفاض كميات المحصول من المزارع الأخرى وبالتالي ارتفاع الأسعار.
  • قد يبيع المزارعون للتجار الذين يمكن بدورهم البيع لتجار الجملة، أو قد تبيع المزارع مباشرة لتجار الجملة بأسواق الجملة في كفر الشيخ والبحيرة وفى سوق الجملة بمدينه العبور بالقرب من القاهرة. في حين أن الأسماك الصغيرة يمكن أن تتجاوز تلك المؤسسات بالسوق وتباع أقرب إلى المزارع، حيث القوة الشرائية للسكان المحليين أضعف. بالتالي زيادة الطلب على الأسماك الأصغر حجما وأقل تكلفة.

منصة اجري رواد تتيح لك فرص مشاريع مصدرة من الهيئات المشتركة معها وتقوم بتحديثها بشكل دوري. ننصحك بالاطلاع عليها

تواصل معنا

يسعدنا دائما الرد على استفساراتكم

Copyright © AgriRowad All Rights Reserved

Developed byewebbers studio